قالب وردپرس دانلود آبجکت 3Dmax پرنده فناوری
أكبر عدو للبيت الأبيض هو الشعب الأمريكي، لا ايران ولا الصين ولا روسيا

أکبر عدو لحکام البیت الأبیض هم الشعب الأمریکی/ ما یحدث الیوم فی أمریکا هو نیران مشتعله تحت الرماد – اقطاع نیوز | العربیه


أکبر عدو لحکام البیت الأبیض هم الشعب الأمریکی/ ما یحدث الیوم فی أمریکا هو نیران مشتعله تحت الرماد

وفی بدایه خطابه اعرب قائد الثوره الاسلامیه عن تهانیه للشعب الایرانی والامه الاسلامیه بمناسه حلول عید الاضحى المبارک.

وقال قائد الثوره إن الاعداء خططوا لتحقیق مآربهم من وراء الحظر وفق أهداف قصیره ومتوسطه وطویله الامد.

وأضاف: إن هدف الاعداء من وراء الحظر فی الأمد القصیر یتمثل بإرهاق الشعب وتأجیج الاضطرابات أمام المؤسسات الحکومیه عبر تشدید الضغوط بهدف اشعال المواجهات مع الحکومه.

وتابع: قد صرح الاعداء باستمرار منذ العام الماضی وکذلک العام الجاری ان الصیف فی ایران سیکون ساخناً أی أرادوا توجیه الدعوه للناس لمواجهه الحکومه الا ان الصیف الساخن قد أصابهم. 

ولفت الى ان هدف الاعداء من وراء الحظر على المدى المتوسط یتمثل فی إعاقه ایران عن تحقیق التقدم لاسیما على الصعید العلمی، موضحاً: إن هذا التحلیل لیس من تصوری الشخصی لکنه ظهر من بین تصریحات وکلمات الساسه والمعاهد البحثیه التابعه لهم کما ان عملیات اغتیال علمائنا النوویین کان بهدف ایقاف تقدمنا العلمی وفق تصریحاتهم ایضا. 

ونوه قائد الثوره  الى ان هدف الاعداء طویل الامد من وراء الحظر الجائر یتمثل فی دفع البلاد والحکومه الى حافه الافلاس، موضحاً ان انهیار اقتصاد البلاد کان أحد أهدافهم حیث ان الحیاه لبلد ما لایمکنها الاستمرار فی حال تدمیر اقتصاده بشکل کامل.  

واشار الى ان الاعداء یرمون لتحقیق هدف ثانوی من وراء الحظر ایضا یتمثل بقطع علاقات الجمهوریه الاسلامیه مع فصائل المقاومه فی المنطقه لانهم یدرکون أنها تبادر الى تقدیم الدعم والمساعدات لها ماتستطیع، مشدداً: ان حلم الاعداء هذا لن یتحقق مطلقاً.

وأوضح قائد الثوره: انه مما لاشک فیه ان الحظر قد خلق مشاکل للبلاد الا ان جمیعها لیست بسبب الحظر فقط بل یعود بعضها الى ضعف الاداره والبعض الآخر الى تفشی کورونا وثمه مشاکل معیشیه لکن هدف الاعداء لم ولن یتحقق.

وأکد ان الاعداء أقروا بعدم تحقق أحلامهم حیث بلغتنا انباءً کثیره من الغرب والناشطین فی المعاهد البحثیه ان الضغوط القصوى للحظر والقسوه الامیرکیه فشلت فی تحقیق أهدافها.

واشار قائد الثوره الى انه بموازاه الحظر سعى الاعداء الى تحریف الواقع حیث یعملون  على قلب الحقائق سواءً مایرتبط منها بالبلاد أو بالقضایا ذات الصله، ویرمون من وراء تحریق الواقع الى تحقیق هدفین أحدهما استهداف الروح المعنویه للشعب والآخر التوجیه الخاطئ لازاله مشکله الحظر حیث ینفقون أموالا طائله فی هذا المجال وبات ساستهم یصابون بالاختناق جاء ثرثراتهم المناوئه لایران.

ولفت الى ان تقویض الروح المعنویه للشعب ونشاطاته وأمله مخطط بدأ منذ انتصار الثوره الاسلامیه حیث یقولون للشعب منذ الیوم الاول للثوره واقناعه بأنه وصل الى طریق مغلق وبات بائساً وکانوا یرددون ان قطع العلاقات بین ایران وامیرکا أدى الى ارهاق الشعب الایرانی ومخططاتهم الجاریه تصب فی هذا السیاق ایضا.

واشار الى ان الاعداء یلوذون بالصمت حیال الانجازات الطیبه التی تتحقق فی البلاد ولایعکسون ایا منها الا أنهم یمارسون التضخیم حیال نقاط الضعف بالعشرات بل مئات الاضعاف. 

ونوه آیه الله الخامنئی الى ان الاعداء یخططون للایحاء بالیأس لدى جیل الشباب فی ایران، عادّا الشبان بمثابه  الطلیعه والمحرک وسلب الامل منهم یسفر عن عرقله نشاطاتهم.

وأعرب عن أسفه لأن البعض  فی الداخل یکرر مثل هذه الایحاءات حیث یلاحظ عکس تصریح شخصیه ما تعمل فی مؤسسه سیاسیه داخلیه من قبل بعض وسائل التواصل الاجتماعی او الصحف  فی غضون ایام.

ولفت الى ان الاعداء یوحون بتوجیهات خاطئه، موضحاً: إنهم یرددون بضروره التراجع فی مواجهه امیرکا اذا ارادت ایران إزاله الحظر وهذا مختصر لما یبتغون، وقد یتأثر البعض فی الداخل ویردد مایقوله الاعداء سواءً حول بعض نقاط الضعف أو التقلیل من شأن إنجازات البلاد أو یکرر توجیهاتهم الخاطئه الا ان معظم الناس لایتأثرون بهذه الأقاویل لأنهم على اطلاع بمآرب الاعداء ویعلمون ان تصریحاتهم ذات أغراض عدائیه وبالتالی آل هدفهم بتحریف الحقائق الى الفشل أیضا. 

وأکد قائد الثوره انه فی حال حبط هدف الاعداء بتحریف الحقائق فان الحظر سیؤول الى الفشل بالتأکید لذلک فان ساحه المعرکه حالیاً تتمثل بصراع الإرادات حیث ستتغلب ایران على اعدائها بإفشال الحظر وسیبقى الشعب صامدا على أهدافه.

وعدّ الشعب الایرانی بأنه انتهز فرصه مناوئه الاعداء ومخططاتهم لصالحه وحقق انجازات باتت کالشوکه فی عیونهم ورغم أنوفهم. 

ووصف الحظر بأنه ساهم فی تعزیز الثقه بالنفس حیث اندفع الشبان والمختصون والمسؤولون والناشطون السیاسیون والاجتماعیون الى توظیف الحظر والاستفاده منه لتحقیق هذا الهدف، إذ أن الحظر الثانوی یتمثل بوضع امیرکا العقبات أمام جمیع البلدان والشرکات والاشخاص فی العالم بسد حاجات ایران من السلع وهو مادفع عجله الانتاج فی البلاد الى الامام فی مختلف المجالات وعلى سبیل المثال استطاعت قواتنا المسلحه سد حاجتها من طائرات التدریب النفاثه عبر تصنیعها محلیاً حیث تم انتاج طائره متطوره من طراز کوثر.

واردف سماحته: لو تم بیع طائرات تدریب نفاثه الى ایران لما استطاعت البلاد تصنیعها محلیا وکذلک العدید من المکائن والمصانع فی البلاد التی کانت بحاجه الى أجزاء قد حظرها الاعداء وعرقلوا استیرادها وبالتالی أثمر الحظر عن قیام نهضه انتاجیه ومن حسن الحظ یتم حالیا انتاج قطعات کثیره وحساسه ودقیقه للغایه حیث لم یکن أحد یخطط بتصنیعها داخلیا لو کانت تستورد الى البلاد. 

وقال السید علی الخامنئی: أن الاحداث الجاریه فی الولایات المتحده هی النار المشتعله من تحت الرماد ومهما یحاولون إخمادها سوف تشتعل من جدید، وبالنهایه سوف ستطیح بالنظام الحاکم فی أمریکا، لأن النهج السیاسی والاقتصادی لهذا النظام خطأ من الاساس وسوف یباد فی النهایه.

واعتبر القائد أن الکلام المکرر لحکام البیت الابیض ضد ایران یظهر ارتباکهم، قائلا: الحکومه الأمریکیه تعانی من تشویش وارتباک وإنهم یبحثون عن عدو، لذلک یوجهون اصابع الإتهام بین الحین والأخر على ایران وروسیا والصین، بینما الیوم لیس للحکومه الأمریکیه عدو أکبر من الشعب الامریکی، وهذا ما سیطیح بالنظام الأمریکی بالنهایه.

یتبع …



آرشیو استانی سرویس خبری اقطاع نیوز



أکبر عدو لحکام البیت الأبیض هم الشعب الأمریکی/ ما یحدث الیوم فی أمریکا هو نیران مشتعله تحت الرماد



نمایش در سایت منبع

لينک کوتاه :

blank

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.